#فريق_مجاهدون بعد تنصيبه رئيسا للحكومة في المغرب عزيز أخنوش يصرح كالتالي : ” لقد إنتقلنا من دولة إسلامية إلى دولة ليبرالية “. لعل البعض قد يجد له العذر في الخلط بين الحكومة و الدولة و لكن سوابق هذا الماسوني الصهيوني يؤكد أن كلامه مقصود. المغرب سيبقى دولة إسلامية رغما عن أنفك.

نُشر بواسطة الأمير الأحمر

كابوس الصهاينة

اترك رد

فرسان الأقصى حول العالم ضد الصهيونية
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: